Chafaak_Logo.jpg

 
الشبكات الاجتماعية
الجمعية
أحوال الطقس
Météo Sétif MyMeteo.com
مواقيت الصلاة
الإختيارات
تسجيل الدخول :
إسمك :
كلمة السر الخاصة بك

  2608 زوار
  1 زائر متصل حاليا

عين الكبيرة تجمع الأطفال المرضى بداء السكري من 10 ولايات في الملتقى الوطني الـ 14
الحدث

احتضن بين الشباب بعين الكبيرة، الملتقلى الوطني الـ 14 للأطفال المرضى بداء السكري، الذي دأبت على تنظيمه كل سنة في عطلة الربيع جمعية الحياة لرعاية مرضى السكري لبلدية عين الكبيرة، وقد حملت طبعة هذه السنة إسم المرحوم "بوحصان سمير" أحد الاعضاء المؤسسين للجمعية سنة 1997، والذي توفي منذ قرابة السنة، الملتقى اشرف على افتتاحة مدير المؤسسة العمومية الاستشفائية "الرزقي العايب" و رئيس المجلس الشعبي البلدي "عبد الوهاب بلغربي" وعرف مشاركة العديد من جمعيات مرضى داء السكري من مختلف ولايات الوطن، باتنة، برج بوعريريج، بجاية، مستغانم، سعيدة، الاغواط، البليدة ... وغيرها، أين أستفاد الأطفال المرضى على مدار 03 ايام، من العديد من الارشادات الطبية حول داء السكري والحمية الغذائية قدمت لهم من طرف خبراء ومختصين في داء السكري وطب الاطفال، وكذا خبراء ومختصين في التغذية الصحية عبر العديد من الورشات التي تم تنظيمها في هذا الشأن ، كما استمتع الاطفال المرضى بالعديد من النشاطات الترفيهية والتثقيفية، بالاضافة الى مسابقات رياضية وفكرية، وخرجات سياحية وميدانية نالت اعجاب واستحسان الاطفال المرضى المشاركون في هذا الملتقى.

كما حضيت عائلة المرحوم سمير بوحصان، الذي حملت هذه الطبعة من الملتقى اسمه، بتكريم خاص من جمعية الحياة لرعاية مرضى داء السكري لبلدية عين الكبيرة و كل الجمعيات الوطنية المشاركة، خاصة وأنه كان أحد مؤسسي هذه الجمعية ولم يتوقف عن عطاءه التطوعي وخدمة المريض

الى غاية وفاته السنة الماضية.

تجدر الاشارة ان مديرة الصحة والسكان "دليلة بالمير" اشرفت صباح اليوم على اختتام الملتقى، وحضيت رفقة مدير المؤسسة العمومية الاستشفائية عين الكبيرة "العايب الرزقي"، بحضور كل مدراء المؤسسات الصحية لولاية سطيف بتكريم خاص من طرف الجمعيات المشاركة في الملتقى، نظير المساعدات والتسهيلات التي قدماها من اجل انجاح هذا الملتقى الذي يعكس الاهتمام الكبير الذي يوليه الجميع، من جمعيات ومؤسسات صحية، بفئة مرضى داء السكري بولاية سطيف.

ــــــــــــــــــــــــ رابح بن ضيف / صوت سطيف


فئة : - نشاطات
صفحة تمت قرائتها 147 مرة